يوم الاثنين الموافق
13/07/2020
الصفحة الرئيسية اجعلنا صفحة البداية اضفنا للمفضلة





























05/04/2020 - 01:13:31 pm
كورونا تعربد (2)... ونحن تحت الحصاربقلم الدكتور سهيل حاج
كورونا تعربد... ونحن تحت الحصار
يوميات من تحت الحصار   2
سهيل حاج
ذهبت ذات صباح قبل أسبوعين الى دكان الخضراوات لشراء بعض الخضار والفاكهة. اشتريت بعض حبات البندورة والخيار، وبعض حبات الابوكادو،  وبعض النعنع والبقدونس والبصل الأخضر. (أسهب بالتفصيل من كثرة ساعات الفراغ!)، وأقتربت لأدفع ثمن الخضار فوجدت أمامي سيدة صغيرة السنّ، ومعها ثلاثة صناديق من الكرتون مليئة بالخضراوات والفاكهة. لماذا كل هذا؟ حفلة أم عرس؟
ـــــــــــ  كورونا...!
ـــــــــ ماذا؟ كورونا؟ هل تقصدين أن هذا للتخزين بسبب الكورونا؟
ــــــــــ نعم...
هكذا ببساطة شديدة مرعبة( إن صح التعبير). وخرجت وأنا أحمل كيسا صغيرًا وأتعجب وأستغرب ..! لا .. ليس من تصرف السيدة!! إنما من سلوكي أنا.. نعم..سلوكي أنا. وأتساءل مع نفسي : لماذا لا أستعدّ مثل باقي الناس؟!
ويأتيني صوتي الداخلي منتهرًا منبهًا: بس يا سهيل..! كمان انت بدك تمشي حسب سياسة القطيع؟!! ألا تذكر ما حدث قبل ثلاثين عامًا حين أغلقنا الشبابيك وفتحات البيت بالنايلون تحسبًا من الصواريخ الكيماوية؟ ألا تذكر  كميات المواد الغذائية التي حملتها الى البيت خاصة المعلبات؟ والأدهى النايلون اللاصق الذي أصبح يباع بخمسين شاقل؟ وبعد أيام انتهت الازمة وانتزعنا النايلون ومعه دهان الجدران واصبحنا بحاجة الى دهانات جديدة!!
كنت في تلك الفترة أملك مطبعة صغيرة مع شريكي العزيز الأستاذ عاصم خوري إضافة الى مهنة التعليم التي أعمل بها في مدرسة مار الياس في عبلين، وبطبيعة الحال كان لدينا عشرات من وحدات الورق اللاصق ، نشتريها (بتراب المصاري) !!! أي والله !! وقد وزعناها على زبائننا بدون مقابل، ولسان حالنا يقول : مش راح ينقص إشي..!!
وحين أشتدت الدعايات والأخبار، وجدنا انفسنا بدون ورق لاصق..! عندها قال لي والدي رحمه الله: منيح هيك!! روح اسا حنّي ط ....!!! وزعت اللصيق للناس وإحنا اسا مندوّر بسراج وفتيلة على عَجَل لصيق!!!
لأنني أتذكر ما حدث آنذاك ، فلن أسمح بحدوثه مرة ثانية. المواد الغذائية أصبح قليلة في الأسواق،
نعم لن أجاري الناس بالشراء، ولكن الأسواق تفرغ من المنتوجات!!
وماذا أفعل حين احتاج الى سكر ملح رز.. والاخبار تتحدث عن إغلاق شبه كامل؟؟
ويسألني بعض الأصدقاء: هل  تزودت بحاجيات بيتك؟ خلص.. ما عاد بدها: ذهبت الى السوق اجرجر اذيال الهزيمة، ومعي قائمة طويلة للمنتجات الضرورية.
لكنني نسيت " ورق التواليت"..


تعليقات        (اضف تعليق)

* الاسم الكامل
البريد الالكتروني
الحماية
* كود الحماية
البلد
هام جدا ادارة الموقع تحتفظ لنفسها الحق لالغاء التعليق او حذف بعض الكلمات منه في حال كانت المشاركة غير اخلاقية ولا تتماشى مع شروط الاستعمال. نرجو منكم الحفاظ على مستوى مشاركة رفيع.
مسؤولية التعقيب تقع على عاتق المعقبين انفسهم فقط
يمنع ادخال اي مضامين فيها اي تجاوز على قانون منع القذف والتشهير او اي قانون آخر
فيديو عبلين |  اخبار عبلين |  دليل عبلين |  عن عبلين |  العاب اونلاين |  للنشر والاعلان |  من نحن |  اتصل بنا | 
Online Users
Copyright © ibillin.com 2007-2020 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع عبلين اون لاين
Developed & Designed by Sigma-Space.com | Hosting by Sigma-Hosting.com